Slider

وزير الخارجية الايراني يلتقي قادة فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق

1TzbK

التقى وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق له، قادة فصائل المقاومة الفلسطينية في العاصمة السورية دمشق يوم أمس الاول  الأحد.

وعبّر الوزير عبد اللهيان عن “سعادته بلقاء قادة الفصائل الفلسطينيّة”، مُؤكدًا أنّ “الانتصار على العدو الصهيوني سيتحقق بأيدي المقاومين من أبناء الشعب الفلسطيني، وأن الاحتلال “الاسرائيلي” إلى زوال مهما طال الزمن، وكان هذا واضحًا خلال معركة “سيف القدس ” التي انتصرت فيها المقاومة وأذلت كيان الاحتلال”.

وأكًّد الوزير على “الموقف الثابت للجمهوريّة الاسلاميّة الايرانيّة في دعمها للشعب الفلسطيني ولمقاومته حتى استعادة كامل حقوقه الوطنية وتحرير كل أراضيه من المحتل الغاصب”.

وخلال اللقاء، قدّم قادة الفصائل الفلسطينيّة “التهنئة للسيد عبد اللهيان بتوليه منصب وزير الخارجية الإيراني”، فيما أشادوا “بزيارته الأولى للجمهورية العربية السورية كوريزا للخارجية الايرانية، ولما لها من دلالات وأهمية في دعم دول وقوى محور المقاومة، خاصة بعد قمة بغداد التي كانت مثيرة للجدل وطرحت تساؤلات عديدة في ظل غياب سورية ولبنان و فلسطين والرعاية الأمريكية لهذه القمة”.

وحضر اللقاء من الجانب الإيراني: د. مهدي سبحاني سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية بدمشق، وعباس أذرنيا المستشار الأول في سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية بدمشق، والوفد المرافق لوزير الخارجية وعدد من طاقم السفارة بدمشق.

وشارك من الجانب الفلسطيني: د.طلال ناجي الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة، وزياد الصغير أبو حازم أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة، وخالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وأبو سعيد الميناوي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي، وأبو علي حسن عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وفهد سليمان نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية، ومعين حامد أمين عام منظمة الصاعقة، وياسين معتوق عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية، ود.محمد قيس أمين عام حزب البعث العربي الاشتراكي التنظيم الفلسطيني، ود.محمد البحيصي رئيس جمعية الصداقة الفلسطينية الايرانية، وياسر المصري أمين سر لجنة المتابعة العليا لتحالف القوى الفلسطينية، وأبو مجاهد منسق حركة الجهاد الاسلامي في سورية، وأبو نضال العجوري عضو المكتب السياسي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة، وعبد الكريم الشرقي عضو دائرة العلاقات في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

وفي ختام اللقاء، قدّم أبو مجاهد للوزير الإيراني درع “سيف القدس” وقدّم د.البحيصي درع جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية.

وكان وزیر الخارجية الإيراني قد وصل إلى دمشق في أوّل زيارة له إلى سورية كوزير خارجية، لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين السوريين واطلاعهم على نتائج مؤتمر “بغداد للتعاون والشراكة” الذي انعقد في العاصمة العراقية.

رأي اليوم.

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

وزير الخارجية الايراني يلتقي قادة فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق

1TzbK