Slider

لقــاء القــاهرة

زياد

القدس عاصمة فلسطين الأبدية

اتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية ” المستقل ” في الشتات –اتحاد الشرعية و الصمود والمقاومة

  في لقاء متلفز بثَّتْهُ قناة فلسطين اليوم مع القائد الصّادق المناضل الجهادي العروبي الإسلامي ، الأسير المُحَرَّرْ الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد نخّالة ، تكلم بصراحة وشفافية وبدون مواربة كعادته ، وبِجُرْأَة غير مسبوقة ولا معهودة في قيادات فصائلية أخرى.

قال القائد نخّالة الذي نتناغم نحن مع رأيه ورؤياه اتجاه القضية ، ونتبنى كل ما جاء في تصريحاته:

” إذا أردت أن تكون مسؤولاً يجب أن تخاطب الناس بواقع الحال ”

* البيئة المحيطة تدفع الفلسطينيين إلى وضع سياسي على قاعدة أن لاخيار .

* البيئة في المنطقة المتجهة للتطبيع ومُسايَرَةْ واشنطن ، دفعت الفلسطينيين إلى عقد لقاء القاهرة .

* لقاء القاهرة جاء على خلفية عدم وجود خيار للفلسطينيين إلاَّ أنْ يخرجوا بموقف مُوَّحَد.

* الولايات المتحدة هي الراعية الأساسية للعدو الصهيوني ، وأصبحت راعية لأغلبية الأنظمة العربية .

* لقاء القاهرة هو نتيجة حوارات طويله جرت بين فتح وحماس ، وجزء منها شاركت في الفصائل .

* القاهرة معنية بأن تظهر الصورة بهذا الشكل ، وأن تكون حاضرة كالعادة في الملف الفلسطيني .

* الدول العربية التي لها علاقة مع كل الأطراف ، كانت معنية بأن يكون هناك مشهد موَحَّدْ .

* لقاء القاهرة صدر بالعموم ، وتجاوز كل الخلافات السابقة التي أُجِّلَتْ إلى ما بعد الانتخابات .

* الراعي المصري للإتفاق أراد أن يخرج بهذا الشكل ، وهذا يُعْتَبَرُ إنجازاً للقاهرة ، وهو أيضاً محاولة لتدوير الزوايا .

* لقاء القاهرة نتج عن العجز لوضع حلول للمشاكل الفلسطينية ، وأنا أعتبره ذهاب للحرب بعد الإنتخابات .

* ذهبنا إلى ميدان المصارعة ، وهي الإنتخابات ، ومن يكسب يفرض الشروط ، وهذا ينطوي على مخاطر كبيرة .

* الإسرائيلي يدرك أنَّ السلطة التي تحضر المفاوضات هي تحت السيطرة ، وهو مقتنع بأَنَّها لن تستطيع اتخاذ قرارات بدون الأخذ بعين الإعتبار الإتفاق بينهما .

* حركة الجهاد معنية بشكل مباشر بأي لقاء فلسطيني ، ولا يجوز استثنائها ، ومسؤوليتنا أن لا نغيب عن أي طاولة حوار تتعلق بالشأن الفلسطيني .

* ذهبنا للقاهرة بقلب وعقل ، منفتح على الحوار بدون أي قرارات مسبقة .

* عندما وجدنا مراوحة للوضع الفلسطيني ، عُدنا إلى ثوابتنا بالإلتزام بعدم الإعتراف بإسرائيل واتفاق أوسلو .

* ما لم تنسحب السلطة من اتفاق أوسلو ، لن نكون في أي جزء من هذه السلطة ، لأنَّها تعبير غير واقعي عن طموحات الفلسطينيين .

* في أعقاب اجتماع الأمناء العامين ، وإعلان أبو مازن بوقف التنسيق الأمني ، درسنا جدياً أن نكون جزءاً من التركيبة السياسية .

* ليس غريباً موقفنا في لقاء القاهرة ، لأنَّ أي انتخابات مقبله ، ستكون ضمن اتفاق أوسلو ، وأي حكومة ستجلس مع العدو مرةً أخرى .

* إيقاف المقاومة في أي حال من الأحوال ، هو تنازلٌ عن حق شرعي وطبيعي للشعب الفلسطيني .

* ذاهبون لمناقشة ملف المجلس الوطني ، انطلاقاً من أساسه وقواعده ، خاصةً أننا نعتبره مصدر القوانين والتشريعات للمؤسسات الفلسطينية .

* العدو والمعادلة الإقليمية ، يدفعان الفلسطينيين إلى حالة الإستسلام والتسليم بأن إسرائيل أصبحت أمراً واقعاً .

* حملة التطبيع الأخير التي انفلت فيها النظام العربي تجاه إسرائيل ، تُؤكِّد بنشأة تصورات جديدة بأنَّ لا وجود لدولة فلسطين .

* الواقع يقول بأنَّ موازين القوى ، ليست لصالح الشعب الفلسطيني ، لكن هذا لن يُغَيِّرَ الحق الفلسطيني ، ولن يُغَير واجباتنا اتجاه المقاومة .

* منطق الأصدقاء يقول ” نحن معكم ، ولكن الظروف لا تساعدكم ، إذاً لا خيارات أمامكم إلا التوافق” .

* نحن لا نسعى للمفاوضات ، وعلى ماذا نفاوض ؟!!! .

* إسرائيل لا تعترف بالشعب الفلسطيني ، ولا بحقه في فلسطين ، وهذا ما يجري الآن .

* الشعب الفلسطيني محاصر بكنتونات ووسط المستوطنات .

* أنا لا أعرف كيف يمكن أن تُدار الإنتخابات في الضفة بهذا الكم من الحواجز الإسرائيلية وبهذا التقسيم المجاور للمستوطنات .

* هناك تحدي حول إمكانية وصول مشروع التوافق على  الإنتخابات للمرحلة الإنتخابية .

* هناك تحديات جدية وحقيقية بعد لقاء القاهرة رغم جو التفاؤل.

* حتى لو نجحت الإنتخابات ، نحن لن نذهب لأجواء ” السمن والعسل ” كما يتوقع البعض .

* للأسف أوصلوا الشعب الفلسطيني إلى التأمل أنّ الإنتخابات ستخرجهم من الضائقة سواء الإقتصادية أو الاجتماعية أو السياسية .

* نحن ذاهبون للمجهول ، ولا أحد يعلم ماذا سيحدث في اليوم التالي للإنتخابات .

* فَضَّلْنا عدم المشاركة في الإنتخابات ليس فقط من وجود إتفاق أوسلو .

* بيان القاهره هو بيان توافقي ، لكن في الحقيقة هناك مسائل كثيرة مختلف عليها ولم يتم مناقشتها .

* نقطة هامة

لقاء القاهرة هو مؤتمر لإخراج إتفاق فتح وحماس الذي تمَّ سابقاً وإعطائه الشكل الرسمي والعلني .

* نقطة الإتفاق الوحيدة هي التوافق على صندوق الإنتخابات ، ولا توافق على غير ذلك.

* الجميع يتحدث عن التزامه بنتائج الصندوق ، لكن ماذا سيترتب على نتائج الصندوق ، وماذا سيكون موقف العدو منها؟!!!

 * يجب أن يذهب الجميع إلى صندوق الإنتخابات على بَيِّنَهْ.

* نحن نثق بالشعب الفلسطيني ، أنَّه يستطيع تحديد خياراته وإرادته بأن لا نتنازل عن حقنا في فلسطين .

* طريق الإستسلام ليس سهلاً، وليس أقل صعوبةً من المقاومة ، ففيه سندفع ثمناً غالياً بالتنازل عن فلسطين.

* لا مفاوضات ولا سبيل لفرض وقائع جديدة على الأرض بدون المقاومة وبدون التضحية وتوازن القوى ، في النهاية تحدد نتيجة الصراع .

* العدو ذهب إلى تفاهمات غزة ، لأنه أصبح  هناك تهديد على المستوطنين المحاذين لغزة مما اضطره إلى التفاوض .

* نحن وإخواننا في حماس منفتحين في النقاش، وشركاء في المقاومة بدون حدود ومواقفنا الإستراتيجية ثابتة.

* سلطة حماس ووجودها في غزة سمح للمقاومة أن تنمو ، لكن إدارة هذا الملف تحتاج إلى قوة أكثرعمقاً.

* في الوقت الذي نراكم فيه القوة يجب أن نشاغل العدو .

* سواء نجحت حماس أو فشلت فهي ستواجه مشكلةً والحال كذلك مع السلطة .

* الحل هو الإتفاق على برنامج سياسي واضح ، نتفق فيه على تشخيص وتوصيف إسرائيل .

* الفلسطينيون كلهم مجتمعون لا يمتلكون ورقة واحدةً توصف إسرائيل ، وهنا توجد حالة ضبابية هائلة .

* يجب أن نضع تفاهمات قبل الذهاب إلى الإنتخابات حتى لا نختلف مرة أخرى وحتى لا ندفع ثمن الإنقسام مرتين .

* حتى اللحظة لم نقرر ، ولم نوجه أعضاءنا في الحركة في أي اتجاهٍ نريد  الذهاب إليه لترجيح دفة على أخرى .

* لدي قناعة أنه في لحظة ما سوف نكون مضطرين لحالة الإشتباك مع العدو ويتم تعميم هذا باستمرار .

* هذه الإنتخابات محسوب لها دولياً وإقليمياً ، وأن تنجح حكومة تذهب لطاولة المفاوضات أياً كان الناجح فيها والذي لا يقبل أن تجري عليه العقوبات .

* نحن في هذه المرحلة أكثر وضوحاً من أي وقت مضى ، وهناك فرز واضح لمعسكرات الأعداء والأصدقاء والوسط .

* خط المقاومة في فلسطين والمنطقة أصبح إليه وضوحاً وتحديداً .

التحرير إرادتنا والعودة هدفنا والوحدة مطلبنا

ما أُخذ بالقوة لا ُيستردُّ إلاّ بالقوة

الأمانة العامة

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

لقــاء القــاهرة

زياد