Slider

قائد إسرائيلي: قصف برج الجلاء في غزة كان “خطأ فادحا” ولم يكن الإنجاز العملياتي متناسبا مع الضرر الدبلوماسي أو على مستوى الرأي العام

2021-10-24_21-32-33_031063

أقر القائد السابق للمنطقة الوسطى في الجيش الإسرائيلي بأن قصف برج الجلاء في قطاع غزة خلال الحرب الأخيرة في مايو/آيار الماضي كان “خطأ فادحا” من قبل إسرائيل.

وخلال عملية “حارس الأسوار” الإسرائيلية، استهدفت إحدى التفجيرات المثيرة للجدل برجا شاهقا كانت توجد فيه مكاتب وكالة أنباء أسوشيتد برس.

ألسنة اللهب والدخان تتصاعد خلال الغارات الجوية الإسرائيلية وسط تصاعد العنف الإسرائيلي الفلسطيني في جنوب قطاع غزة، 11 مايو/ أيار 2021

ووقتها، طالب الأمريكيون إسرائيل بتقديم تفسير للهجوم، وقدمت إسرائيل أدلة مزعومة على أن حماس شغلت أنظمة إلكترونية من داخل البرج لتعطيل منظومة القبة الحديدية، بحسب قناة “كان” الإسرائيلية الرسمية.

ومساء الأمس الأحد، كشف لواء احتياط نيتسان آلون، عن نتائج التحقيق الذي شارك في إجرائه حول نتائج قصف البرج سواء تلك الدبلوماسية أو ما تخص الرأي العام العالمي، وذلك في مؤتمر لمعهد دراسات الأمن القومي في جامعة تل أبيب.

وقال آلون الذي سبق وشغل منصب قائد المنطقة الوسطى بالجيش: “كان الهجوم على مكاتب أسوشيتد برس من وجهة نظري خطأ. فلم يكن الإنجاز العملياتي متناسبا تماما مع الضرر الدبلوماسي أو على مستوى الرأي العام الذي أحدثه هذا الهجوم”.

وفي 15 مايو/آيار الماضي أطلقت مقاتلات حربية إسرائيلية 4 صواريخ على برج الجلاء في حي الرمال بمدينة غزة، بعد إمهال قاطنيه 10 دقائق لإخلائه.

 

 

رأي اليوم.

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

قائد إسرائيلي: قصف برج الجلاء في غزة كان “خطأ فادحا” ولم يكن الإنجاز العملياتي متناسبا مع الضرر الدبلوماسي أو على مستوى الرأي العام

2021-10-24_21-32-33_031063