Slider

خيانة القاده وشرف الشهاده بقلم: د. راضي الشعيبي

مجلس-التعاون-الخليجي

بالمفهوم الوطني والقومي والسياسي واﻹجتماعي ، تسمية هذه الحفنة بالقادة
من الحكام الدكتاتوريين عربان الصحراء ،الفاسدين والمفسدين ، العملاء أﻷجراء والخونة بإمتياز خطأ فادح وخطيئه  وهم الذين نصبتهم قوى الشر اﻹستعماريه اﻹنجليزية وحلفاؤها بعد ان جزأت الصحراء وحددت معالم كل مشيخة ودوله، حكاما ومشايخا وملوكا ، مستغلة النظام القبلي والعشائري البدوي السائد آنذاك مع الجهل المتفشي واﻷمية المنتشره وذلك بهدف استمراريتهم في الهيمنة على الوطن العربي وثرواته حيث كانوا يعرفون تماما أن في باطن الصحراء محيط من البترول الذي يسمونه الذهب اﻷسود .
هذه الشرذمة من العائلات القبليه والعشائريه الخليجية المستعربه، الحاكمة والمتحكمة والمتسلطه، التي يتوارث مشايخها وامراؤها وملوكها الحكم تحت حماية ورعاية القواعد العسكرية الحربيه اﻷطلسيه والصهيونية العالميه ، تحكم شعوبها العربيه واﻹسلاميه بالسيف والسوط ، باﻹستعباد واﻹستبداد ، باﻹذلال والهوان والحرمان ، لا عدالة ولا مساواه، لا خلق ولا انسانية ولا تقوى ، وتقودها كالمواشي والجمال بحراسة كلابهم البوليسيه واﻹستخباراتيه

،لهذه العوامل الخدماتيه مجتمعة لأسيادهم ولاة أمرهم منحهم الغرب القذر  لقب قاده .
ربحوا كل الميداليات الذهبية والفضيه والبرونزيه في اوليمبياد الفساد والترف والبذخ والدعارة والمجون والفجور . يتباهون ويتنافسون فيما بينهم ويتبخترون في يخوتهم
وطائراتهم الخاصه ، المليئة ببائعات الهوى والخدم والحشم والمهرجين والمناققين والحشاشين والسكيرين ، والمستودعات مكدسة بصناديق الخمر اﻷغلى ثمنا والنبيذ الفاخر بينما  هناك أغلبية  الملايين من شعوبهم تحت خط الفقر ، رجال ونساء وأطفال أصحاب اﻷرض اﻷصليين الشرفاء يقفون تعساء أذلاء بالطوابير على أبواب قصورهم النجسه كنجاستهم يتوسلون الصدقة والحسنه ولقمة العيش هل هذه الشراكه الوطنيه ؟ الدين والسنه هما إتباع لا إدعاء .
تجمعت هذه العصابة من العائلات المافيويه المجرمة الفاسده في مجلس اطلقوا عليه اسم مجلس التعاون الخليجي  ، هدفه الظاهر هو الدفاع المشترك عن اي امارة او مملكة او عائلة من العائلات الحاكمه المستبده والمستعبده والمجرمه ، وحماية مشيخاتهم من خطر الجمهورية اﻹيرانيه اﻹسلاميه المناهضه للحركة الصهيونيه العالميه ودولة الكيان الصهيوني المحتل . لكن الحقيقة البارزه والواقع هو التآمر على  أي دولة عربيه فيها حكم وطني وقومي عروبي مقاوم للاستسلام واﻹنهزام والتطبيع مع الكيان الصهيوني اليهودي المحتل . هذه العصابة المجرمة الفاسدة والخائنه تنفذ أوامر اسيادها في واشنطن ولندن وباريس وتل أبيب التي تنص اولا على اقامة علاقات ودية للغايه مع المحتلين والتطبيع معه في جميع الحقول الدبلوماسيه واﻹقتصاديه والتجاريه اضاف اليها العربان العلاقة الجنسيه الحميمه . والتنسيق اﻹستخباراتي معها والدليل القاطع على ذلك هو التنسيق الكامل مع ما يسمى التحالف السعودي اﻹجرامي الوهابي الظلامي في الحرب على اليمن العربي اﻷبي وسوريا الصمود والشموخ وعراق الرافدين وليبيا لتدمير البنية التحتيه في كل منها وإستنزاف قدراتهم العسكريه واﻹقتصاديه والماليه ويتم هذا بإشراف المستشارين العسكريين الصهاينة اليهود والطيارين اﻹسرائيليين الفاشيين والمرتزقة من النظام اﻷردني العميل وباكستان .
خطت السنة الثانيه شوطا من الزمن وطائرات التحالف السعودي الوهابي اﻹجرامي بقيادة المرتزقه تصب صباحا ومساء  حمم قذائفها التدميرية والقاتله وترمي حمولتها الضخمة من القنابل الفوسفورية والعنقوديه على سهول وجبال ووديان ومدن وقرى اليمن المأهولة بالسكان العزل اﻷبرياء ،تقصف المساكن والمدارس والمستشفيات والمزارع والمساجد وعلى سوريا العزة والكرامه والشهامة في حلب الشموخ والصمود والثبات وعراق الرافدين اﻷشم متسببة  باﻵلاف من الشهداء الأبرياء ، أطفال رضع وشيوخ ركع ونساء حاملات  واﻵلاف من المقاومين اﻷحرار الذين كانوا يستعدون لخوض حرب الكرامة والشرف لتحرير القدس الشريف وكامل اﻷراضي العربية المحتله وكذلك اﻵلاف من اشاوس جنود الجيش العربي السوري حماة الديار النبلاء والعظماء . إن حذاء قدم كل منهم هو أقيم وأفضل وأنبل وأهم وأشرف من تيجان ورؤوس هذه العصابة من العملاء واﻷجراء الخونه .
أليس هذا خيانة عظمى لا تغتفر ﻵمال وطموحات الشعب العربي برمته من المحيط الى الخليج ؟ أليس اﻹنقلاب على كل القيم والشيم والمبادئ واﻷخلاق ودين الرحمه والتسامح والعطاء ، صفات ميزت العرب والمسلمين عن كل شعوب العالم  هو عين الرده ؟ .
منذ عشرات السنين وأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين قدس اﻷقداس ، تستنجد وتستغيث لتحريرها من أيادي الرجس واﻹثم الصهاينة اليهود ، صرخت مآذن مساجدها وطنطنت أجراس كنائسها : واعرباه واإسلاماه ، بالله عليكم أنقذوني ، يريدون تغيير حلتي وهويتي ولغتي ، وهدم أقصاي وكنيستي ! لكن أحدا من هذه الشرذمة الفاسده المتصهينه  المرتده لم يستجب !!!
عيون عمياء وآذان صماء، نعاج وأشباه رجال أنذال .

لبلاد الشام رجالها منها خرج صلاح الدين وعز الدين القسام وآلاف من اﻷبطال اﻷحرار.

واليوم هاهو أسد الله ونصرالله يطلان على سفوح فلسطين والجولان أمل الأمة

 

يقول الشاعر العربي الفلسطيني المقاوم يوسف الخطيب :

 

صَنْعاءُ، رُدِّي دماً ما أَنتِ ساحَتَهُ

يافا تَصيحُ به مجنونةَ السَّغَبِ
لا أَمطَرَتْ في سماءِ العُرْبِ غائِثةٌ

وفي الجليلِ الرُّبَى محبوسةُ السُّحُبِ

تبكينَ من مَأْرِبٍ قانٍ تَفجُّرُهُ

وَجَفَّ في القدسِ،حتى الدمعُ في الهُدُبٍ!

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

خيانة القاده وشرف الشهاده بقلم: د. راضي الشعيبي

مجلس-التعاون-الخليجي