Slider

تجميد الاعتقال الإداريّ بحقّ الأسير مقداد القواسمي

rv0vc

على طريق الحرية، أصدرت المحكمة العليا للاحتلال الصهيوني، قرارًا يقضي بتجميد أمر الاعتقال الإداريّ بحقّ الأسير مقداد القواسمي، المضرب عن الطعام منذ 77 يومًا، حيث يواجه وضعًا صحيًا خطيرًا في مستشفى “كابلان”.

وأكّد المحامي جواد بولس أن أمر “تجميد” الاعتقال الإداريّ لا يعني إلغاؤه، لكنه يعني بالحقيقة إخلاء مسؤولية إدارة سجون الاحتلال، ومخابرات الاحتلال عن مصير وحياة الأسير القواسمي، وتحويله إلى “أسير غير رسمي” في المستشفى، ويبقى تحت حراسة “أمن” المستشفى بدلًا من حراسة السّجانين.

بدوره، علّق الأسير القواسمي في تصريح مسجل بالفيديو على قرار تجميد اعتقاله الإداري قائلًا: “أنا ما بستنى قرار تجميد اعتقالي، بستنى قرار إنهاء اعتقالي”.

وأوضح المحامي بولس أن الأسير المضرب القواسمي سيبقى فعليًا أسيرًا لا تستطيع عائلته نقله إلى أيّ مكان، علمًا أن أفراد العائلة والأقارب يستطيعون زيارته كأي مريض وفقًا لقوانين المستشفى، كما حصل في مرات عديدة مع أسرى سابقين خاضوا إضرابات عن الطعام خلال السنوات الماضية.

يُشار إلى أنّ الأسير مقداد القواسمي (24 عامًا) من الخليل، وهو معتقل منذ شهر يناير 2021، وهو أسير سابق تعرض للاعتقال عدة مرات، وأمضى ما مجموعه في سجون الاحتلال نحو أربعة أعوام بين أحكام واعتقال إداري، حيث بدأت مواجهته لعمليات الاعتقال منذ عام 2015.

بوابة الهدف.

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

تجميد الاعتقال الإداريّ بحقّ الأسير مقداد القواسمي

rv0vc