Slider

بعد تكتم صارم لأكثر من 5 سنوات.. لأول مرة يُسمح بنشر تفاصيل قضية الضابط الإسرائيلي المتحرش جنسيًا بالفلسطينيين

2021-10-20_10-53-03_582745

 كشفت صحيفة إسرائيلية، النقاب، الأربعاء، عن حكم قضائي، أصدرته محكمة عسكرية قبل 5 سنوات، على ضابط يعمل في الإدارة المدنية، بالسجن 11 عاما وطرده من الجيش، بعد ادانته باغتصاب سيدة فلسطينية، والتحرش بفلسطينيين وفلسطينيات.

ورد ذلك حسبما كشفت صحيفة يديعوت أحرنوت في تقرير خاص أعدته تحت عنوان “إدانة ضابط إسرائيلي باغتصاب فلسطينية”.

وطوال الفترة الماضية، فرضت إسرائيل حظرا على نشر هذا الحكم الذي صدر عام 2016.

كما أُدين الضابط، الذي لم ينشر اسمه وصورته، بالابتزاز الجنسي والاحتيال وخيانة الأمانة وتجاوز صلاحياته إلى درجة تشكيل خطر على أمن إسرائيل، بحسب الصحيفة.

وارتكب الضابط في جيش الاحتلال، هذه الجرائم بين عامي 2013–2014.

وأشارت يديعوت أحرونوت، إلى أن المحكمة العسكرية التي أدانت الضابط استجابت لطلب الصحيفة بالكشف عن تفاصيل القضية، التي حُجبت عن الجمهور مدة 5 أعوام.

وجهاز الإدارة المدنية، هو ذراع الحكومة الإسرائيلية، في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وهي الجهة التي تتولى مسؤولية التواصل مع الفلسطينيين.

رأي اليوم.

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

بعد تكتم صارم لأكثر من 5 سنوات.. لأول مرة يُسمح بنشر تفاصيل قضية الضابط الإسرائيلي المتحرش جنسيًا بالفلسطينيين

2021-10-20_10-53-03_582745