Slider

الهيئة تحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الاسير معتصم الرداد

QtZiD

أكدت هيئة شؤون الاسرى والمحررين، اليوم الخميس، أن حالة الاسير معتصم الرداد 38 عاماً تعتبر من أخطر الحالات المرضية الموجودة داخل ما يسمى بعيادة “سجن الرملة”.

والاسير معتصم الرداد من بلدة صيدا/ طولكرم، واعتقلته سلطات الاحتلال عام 2006 وحكم علية بالسجن لمدة 20 عاماً.

وتابعت الهيئة، في تقرير أصدرته يوثق حالة الرداد، أن الاسير الرداد يعاني من عدة أمراض منها التهابات في الامعاء، ويتناول عشرات من الحبوب والادوية يوميا خاصة حقن (الريميكيد) التي مدتها 4 ساعات وحقن الكورتزون.

وأضافت “يعاني الأسير من ارتفاع في ضغط الدم وتسارع في دقات القلب، ومن هشاشة العظام، ومشاكل في الأعصاب، وفي الآونة الاخيرة يعاني الاسير من نقص حاد في الدم فقد وصلت نسبة دمه إلى 8-9 الامر الذي ادى الى انخفاض وزنه ليصبح وزنه 54 كيلو“.

وختمت أن الاسرى الفلسطينيين داخل سجون الاحتلال الاجرامية يعانون من أوضاع صحية خطرة للغاية في ظل اهمال طبي متعمد أضافة الى اقسى انواع التعذيب النفسي والجسدي، كما جاء.

بيانات الاتحاد

Slider

بيانات الاتحاد

Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

نشرة صوت الشعب

2021-04-20
نشرة نبض الشعب
2021-03-11
نبض الشعب
2021-03-09
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
2021-03-08
نبض الشعب
Slider

الهيئة تحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الاسير معتصم الرداد

QtZiD