تنبيه وتحذير

عبر وسائل الإتصال الإجتماعي ، علمنا ببيان للشيخ رائد دعنا يعلن فيه أن هناك مجموعة من الأفراد الإنتهازيين والمستغلين والمتاجرين بالقضية العربية الفلسطينيه بصورة عامه ، والقدس الشريف ومقدساته...

عبر وسائل الإتصال الإجتماعي ، علمنا ببيان للشيخ رائد دعنا يعلن فيه أن هناك مجموعة من الأفراد الإنتهازيين والمستغلين والمتاجرين بالقضية العربية الفلسطينيه بصورة عامه ، والقدس الشريف ومقدساته المسيحية والإسلاميه بصورة خاصه . عزمت بالسفر إلى مملكة الإرهاب الوهابي الديني الظلامي والفكري والثقافي والحضاري ، لمقابلة ولي العهد الوهابي الخارج عن الدين الإسلامي وكل الرسالات السماويه ، أمير الإجرام وسفاح العصر وحليف أعداء الله والوطن والأمه ، خائن الحرمين الشريفين وأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ، أرض الإسراء والمعراج ومنبع الديانات والرسالات والحضارات والثقافات ، للتوسل إليه والطلب منه بأن يكون مسؤولا عن حماية المسجد الأقصى المبارك
١ – نود التأكيد أن هذه المجموعة لا تمت بصلة لأصالة وعراقة وعروبة أهل القدس ، أهل الإنتفاضات والصمود والمقاومه والتحدي والتصدي للإحتلال . أما إقامتهم في القدس الشريف لا يعني ذلك أنهم من أهلها بل هم ضيوف عليها . في القدس يقيم العديد من مخلفات الحجيج إلى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين . فهناك العديد من الأحياء يسكنها ضيوف الله ( حي الأرمن وحارة المغاربه والهنود إلخ )
٢ – إن محمد بن سلمان الذي نصبه رونالد ترامب الصهيوني بإمتياز  ، حليف المحور الصهيوأمريكي ، هو أشر وأحقر من المستوطنين المتطرفين الصهاينة اليهود الذين يدنسون ببساطيرهم وأحذيتهم وعنجهيتهم وغطرستهم رحاب المسجد الأقصى المبارك كل أسبوع وبحماية جيش الإحتلال المرتزق حليف جيش محمد بن سلمان المرتزق اليوم .
٣ – لن نسمح لهذا المجرم المغرور والمتهور الشرير القاتل الذي يقوم بشن حرب قذرة ووحشية تدميرية بالوكاله على بلاد الشام التي حقق جيشها العربي السوري وشعبها اوقيادتها إنتصارات بطولية وأسطورية على جحافل مرتزقة الحكم الوهابي والإيماراتي وقدرات التحالف الصهيوأمريكي العسكرية والتكنولوجيه واللوجستية وحرب بربرية مباشرة حارقة للبشر والشجر والحجر على اليمن  العربي السعيد وهيمنة كامله على شعب البحرين المطالَب بحقوقه المشروعة المدنية والدينيه والحريّة والديموقراطيه . لذا نرفض بالمطلق أن تطأ قدمي هذا المجرم أرض العزة والكرامة والأصاله القدس الشريف .
٤ – من الجدير تذكير ولي العهد  الصهيوأمريكي الوهابي أن أبناء القدس الشريف الكرام نفذوا حكم الشعب بإعدام الخائن للمبادئ والثوابت الوطنية والقومية العربية ألملك عبدالله بن الحسين أحد من يدعي بأنهم من أشراف مكة المكرمه الفار من غزو آل سعود للحجاز  حتى لا يلوث قداسة الأقصى .

٥- أهل بيت المقدس في عاصمة فلسطين المحتله الأبديه والشتات يرفضون الفكرة بتكوين أي وفد كان لزيارة مملكة الإرهاب والطغيان والتكلم بإسم أهل القدس الكرام ، ويعتبرون القيام بأي عمل من هذا القبيل هو خيانة عظمى وتحد للقيم والمبادئ الوطنية والقوميه .
إن نصرتم الله فالله ينصركم
المركز الإعلامي

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه