محمود عباس يتراجع عن إقالة رئيس جهاز المخابرات بعد تهديد الأخير باثارة فضيحة

تراجع الرئيس محمود عباس عن قرار إقالة رئيس جهاز المخابرات اللواء ماجد فرج، وذلك بعد تهديد الأخير للرئيس بالكشف عن ملفات تُثبت تورط نجله “طارق” ومحامي الرئاسة “كريم شحادة” في...

تراجع الرئيس محمود عباس عن قرار إقالة رئيس جهاز المخابرات اللواء ماجد فرج، وذلك بعد تهديد الأخير للرئيس بالكشف عن ملفات تُثبت تورط نجله “طارق” ومحامي الرئاسة “كريم شحادة” في تسهيل مهام البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث،في بيع أوقاف تابعة للكنيسة أو تأجيرها لإسرائيل.

وأكدت المصادر أن الرئيس محمود عباس قرر مؤخراً التراجع عن قرار إعفاء ماجد فرج من مهامه كرئيس لجهاز المخابرات العامة ، بعد أن كان القرار قيد الإعلان عنه، بسبب تهديد وترهيب فرج له بفضح تورط نجله “طارق” في تسهيل مهام بيع الأراضي الوقفية لليهود وإثبات ذلك بالملفات.

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه