لقيادة العامة للجيش السوري تعلن عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الإرهاب والإرهابيين

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة مساء اليوم عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الإرهاب والإرهابيين وخروج من تبقى منهم من المدينة. وقالت القيادة العامة للجيش...

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة مساء اليوم عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الإرهاب والإرهابيين وخروج من تبقى منهم من المدينة.

وقالت القيادة العامة للجيش في بيان تلقت سانا نسخة منه “بفضل دماء شهدائنا الأبرار وبطولات وتضحيات القوات المسلحة الباسلة والقوات الرديفة والحليفة وصمود شعبنا الأبي تعلن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الإرهاب والإرهابيين وخروج من تبقى منهم من المدينة”.

ولفتت القيادة العامة للجيش في بيانها إلى أن عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب “انتصار يشكل تحولاً استراتيجيا ومنعطفا مهما في الحرب على الإرهاب من جهة وضربة قاصمة للمشروع الإرهابي وداعميه من جهة أخرى ويؤكد قدرة الجيش العربي السوري وحلفائه على حسم المعركة مع التنظيمات الإرهابية ويؤسس لانطلاق مرحلة جديدة لدحر الإرهاب من جميع أراضي الجمهورية العربية السورية”.

وأكدت القيادة العامة للجيش أن هذا الإنجاز الكبير “سيشكل حافزاً قوياً لمتابعة تنفيذ مهامها الوطنية للقضاء على الإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى كل شبر من أرض الوطن”.

وجددت القيادة العامة للجيش في ختام بيانها دعوتها “لكل من يحمل السلاح إلى أخذ العبرة وترك السلاح لأن مكافحة الإرهاب مستمرة حتى تحرير آخر ذرة تراب من وطننا الأبي”.

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه