من يشتري الأعراب .. للشاعر فايز أبو جيش – الأردن

من يشتري الأعراب مني والعروبةَ والعربْ من يشتريهم كلهم جمعاً بحِملٍ من حطبْ من يشتري اشرافهم بحذاء طفلٍ من حلب من يشتري أذقانهم ولهُ على البيعة شنبْ ماقد سمعنا...

من يشتري الأعراب مني
والعروبةَ والعربْ

من يشتريهم كلهم جمعاً
بحِملٍ من حطبْ

من يشتري اشرافهم
بحذاء طفلٍ من حلب

من يشتري أذقانهم
ولهُ على البيعة شنبْ

ماقد سمعنا عاقلاً
يبتاع من تيسٍ ذنبْ

من يشتري الأعراب مني
والعروبةَ والعربْ

بمخاط طفلٍ قد بكى
قهراً على أمٍّ وأبْ

مسكيةٌ ياطفلةً صاحتْ
وقالت ياعربْ

أشلاؤها قد بعثرتْ
من تفتناز إلى النقبْ

وتقول لي أين العربْ

سحقاً لهم
تُعساً لهم
تباً لهمْ
وألفُ تبْ
من رأسهمْ حتى الذنبْ

اغضبْ فقد حان الغضبْ
كالنارِ واهدر كاللهبْ

ماكانَ يجدي صمتنا
أبداً ولا تُجدي الخطبْ

بغدادُ أنهكها العِدا
والقدسُ فينا تُغتصبْ

والعُربُ إمّا صامتٌ
أو شاجبٌ أو مُسْتلبْ

أو خائفٌ أو خائنٌ
باعَ العرُوبةَ والعربْ

فرساننا باعوا الخيولَ
ليشتروا فيها الذهبْ

ورماحنا نلهو بها
وسيوفنا أضحتْ خشبْ

ونساؤنا كنعامة عرجاء
ينقصها الذنب

اغضب فقد حان الغضب

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه