لن ينجو بسهولة من العواقب- المجلس الأعلى الإيراني: نظام الولايات المتحدة هو المسؤول عن عواقب المغامرة الإجرامية

اجتمع المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني عقب جريمة اغتيال القائد الإيراني قاسم سليماني اليوم الجمعة برفقة عدد من قادة المقاومة في العراق، وذلك لبحث هذا العدوان الأمريكي السافر وسبل...

اجتمع المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني عقب جريمة اغتيال القائد الإيراني قاسم سليماني اليوم الجمعة برفقة عدد من قادة المقاومة في العراق، وذلك لبحث هذا العدوان الأمريكي السافر وسبل الرد على هذا العدوان.

وعقب انتهاء الاجتماع الذي استمر منذ ساعات الصباح برئاسة المرشد الأعلى الإيراني وهي سابقة من نوعها، قال المجلس “على أميركا أن تدرك أنها ارتكبت أكبر خطأ استراتيجي في غرب آسيا”، مُشيرًا إلى أن “ألولايات المتحدة لن تنجو بسهولة من عواقب هذا الحساب الخاطئ”.

وأعلن المجلس في بيانٍ له أن “النظام الأميركي في الولايات المتحدة الأمريكية هو المسؤول عن عواقب هذه المغامرة الإجرامية”، موضحًا أن “الولايات المتحدة ستدفع ضريبة غالية باغتيالها سليماني”.

وأعلن التلفزيون الرسمي العراقي فجر اليوم استشهاد قائد “فيلق القدس ” الإيراني قاسم سليماني، ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس في قصف على مطار بغداد.اقرأ ايضا: الموت لأمريكا.. قراءة أولية لجريمة الاغتيال الأمريكية في العراق

وفي وقتٍ لاحق، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” رسميًا تنفيذ عملية عسكرية في بغداد استهدفت قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني، مُضيفةً “إن الجيش بناء على تعليمات الرئيس قتل قاسم سليماني”، على حد وصفها.

ولقي العدوان الأمريكي الجديد فجر اليوم على الأراضي العراقية الذي أسفر عن استشهاد قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، إدانة واستنكارًا دوليًا وفلسطينيًا واسعًا، على المستوى الرسمي والفصائلي والشعبي.

بوابة الهدف

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه