دفعة من أهالي أسرى غزة تزور أبناءها في سجن نفحة الصهيوني

سمحت سلطات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الاثنين، لدفعة جديدة من أهالي أسرى قطاع غزة بزيارة أبنائهم في سجن “نفحة”، عبر حاجز بيت حانون/ إيرز شمال القطاع. وأفادت مصادر محلية،...

سمحت سلطات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الاثنين، لدفعة جديدة من أهالي أسرى قطاع غزة بزيارة أبنائهم في سجن “نفحة”، عبر حاجز بيت حانون/ إيرز شمال القطاع.

وأفادت مصادر محلية، بتوجه 20 من أهالي الأسرى بينهم ستة أطفال دون سن الـ 16 عامًا- لزيارة 13 أسيرًا بسجن نفحة، بتنسيق من اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

ويقع سجن نفحة في صحراء النقب جنوب فلسطين المحتلة (جنوب بئر السبع بـ100 كلم)، ويعد من أشد السجون قسوة، وهو معزول عن بقية السجون الأخرى، ويضم نحو 800 أسير فلسطيني.

ويقيم أهالي الأسرى اعتصامًا دوريًا، يوم الاثنيْن من كلّ أسبوع، أمام مقرّات الصليب في كلٍّ من الضفة وغزة و القدس المحتلة، للتضامن مع أبنائهم، والمُطالبة بالإفراج عنهم.

ويوجد أكثر من 6 آلاف أسير فلسطيني، بسجون الاحتلال الصهيوني، بينهم نحو 350 أسيرًا من قطاع غزة، يعيشون ظروفًا صعبة، في بيئة يجتهد الاحتلال بجعلها وحشية وبائسة وغير صحية، لا تصلح للعيش الآدمي، وسط ممارسات قمعيّة بحق الأسرى، تُفاقم معاناتهم، بين المرض والإهمال الطبي والتنقلات التعسفية، والحرمان من الزيارة والعزل الانفرادي وغيرها.

بوابة الهدف

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه