“الميزان” يُدين صمت المجتمع الدولي إزاء تشديد حصار غزة ويُحذّر من تداعياته

حذّر مركز الميزان لحقوق الإنسان من الاستمرار في إغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري الوحيد في قطاع غزة، وتقييد حركة الواردات إليه، لليوم الثاني على التوالي. وقال “الميزان” في...

حذّر مركز الميزان لحقوق الإنسان من الاستمرار في إغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري الوحيد في قطاع غزة، وتقييد حركة الواردات إليه، لليوم الثاني على التوالي.

وقال “الميزان” في بيانٍ له، اليوم الأربعاء، إنّه لا جدوى من الإبقاء على توريد الأدوية للقطاع عبر كرم أبو سالم، في ظلّ عجز المراكز الصحيّة والمشافي عن العمل بفعل العجز في كميّات الوقود والمحروقات اللازمة لتشغيل مرافقها.

وأغلقت سلطات الاحتلال معبر كرم أبو سالم جنوب شرق القطاع، ابتداءً من صباح يوم الثلاثاء، وقيّدت حركة الواردات باستثناء الأدوية والمواد التموينية فقط، كما قلّصت مساحة الصيد في بحر القطاع لثلاثة أميال بحرية.

وأضاف المركز الحقوقي أنّ لإغلاق المعبر “أثر كارثي على حياة السكان وعمل المنظمات الإنسانية والإغاثية في قطاع غزة التي تعتمد في أنشطتها على المحروقات والمواد المستوردة عبر معبر كرم أبو سالم”. مُشددًا على أن “تأثيرات القيود الجديدة ستطال القطاعات الاقتصادية كافة، سيما التجاري والصناعي، اللذان يعانيان من انهيار شبه تام”.

ويتجاوز تأثير القرار الصهيوني على قطاع المقاولات (البناء والتشييد) الأثر الاقتصادي، ليطال آلاف الأسر المهجرة قسرياً بعد تدمير منازلها بفعل الاحتلال، والتي تنتظر إعادة بناء مساكنها لاستعادة حياتها الطبيعية.

كما ينطوي قرار وقف الصادرات وتقليص مساحة الصيد البحري على تأثيرات سلبية خطيرة على قطاع الزراعة، الذي يُعد من المصادر الأساسية لإنتاج الغذاء، ويشكل دخلاً أساسياً للأسر الفلسطينية في قطاع غزة.

يأتي هذا كلّه في الوقت الذي يُعاني فيه القطاع من جملة من الأزمات المعيشية، وتصاعد حاد في معدلات البطالة في صفوف القوى العاملة التي بلغت نسبة (49.1%)، ومستويات الفقر التي بلغت نسبة (53.0%). في ظل معاناة ثلث سكان القطاع (33.7%) من الفقر المدقع.

واستنكر مركز “الميزان” صمت المجتمع الدولي أمام تشديد الاحتلال الحصار على غزة، بما يتجاوز كونه عقاباً جماعياً ليشكل تهديداً جدياً لحياة المدنيين في القطاع. مُحذّرًا من تداعيات هذه الإجراءات التي قد تتجاوز الأوضاع الإنسانية، وتفضي إلى انفجار سيدفع المدنيون ثمنه من حياتهم ودمائهم.

وطالب المركز الحقوقي المجتمع الدولي بضرورة التحرك العاجل والفاعل وفاءً بالتزاماته القانونية والأخلاقية، لوقف تطبيق الإجراءات، والعمل على إنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة وضمان إلزام سلطات الاحتلال باحترام مبادئ القانون الدولي الإنساني.

بوابة الهدف

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه