الشعبية توضح حقيقة التصريحات عن رفضها لقاء فتح في القاهرة

نفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ما ورد على موقع أمد الإخباري أن مصادر خاصة ذكرت أنّ (الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين رفضت مقترحًا من حركة فتح “المؤتمر السابع”، لعقد لقاء...

نفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ما ورد على موقع أمد الإخباري أن مصادر خاصة ذكرت أنّ (الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين رفضت مقترحًا من حركة فتح “المؤتمر السابع”، لعقد لقاء بينهما في القاهرة).

وأكدت الجبهة في تصريحٍ وصل “بوابة الهدف”، أنه لم يجرِ معها أية اتصالات أو ترتيبات لعقد لقاء مشترك بين الجبهة وحركة فتح في القاهرة، وأن ما ورد على موقع أمد بهذا الخصوص لا أساس له من الصحة.

وشدّدت على أنه “إذا ما توفرت فرصة للقاء مع وفد حركة فتح أثناء تواجد وفد الجبهة الشعبية بالقاهرة، فإنه من الطبيعي أن يتم السعي للقاء بين الطرفيْن من أجل بحث كل ما يتصل بالوضع الداخلي وبشكلٍ خاص، ما يتعلّق بإنهاء الانقسام والمصالحة، وفق الاتفاقيات الوطنية الموقّعة، وضرورة العمل لعقد مجلس وطني جديد وتوحيدي، ينتج عنه وحدة وطنية تعددية، وبحث كيفية مواجهة المخاطر الماثلة أمام شعبنا، وضرورة التصدي الوطني المشترك لمخططات تصفية القضية الوطنية، وفي مقدمتها خطة ترامب.

هذا وأكدت على حرصها باللقاء مع جميع القوى الوطنية والإسلامية، لبحث ما سبق، ومعالجة التناقضات الداخلية بشكلٍ ديمقراطي، والتركيز على التناقض مع العدو باعتباره التناقض الرئيس.

بوابة الهدف الاخبارية

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه