الاحتلال يقرر نقل مسؤول فرع الجبهة الشعبية إلى سجن “هداريم”

أفاد مركز حنظلة للأسرى والمحررين، مساء اليوم الاثنين، بأن إدارة مصلحة السجون الصهيونية أبلغت مسؤول فرع الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال الأسير كميل أبو حنيش بقرار نقله إلى سجن...

أفاد مركز حنظلة للأسرى والمحررين، مساء اليوم الاثنين، بأن إدارة مصلحة السجون الصهيونية أبلغت مسؤول فرع الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال الأسير كميل أبو حنيش بقرار نقله إلى سجن هداريم صباح غدٍ الثلاثاء.

وقال المركز، أن هذا النقل التعسفي يأتي بناءً على قرار من جهاز “الشاباك”، وذلك لنشاط الرفيق أبو حنيش في سجن الرامون.

وأكَّد المركز أن “الرفاق في سجن الرامون وبقية الأسرى في سجن الرامون يسعون للضغط على مصلحة السجون لإلغاء قرار النقل التعسفي بحق الرفيق أبو حنيش”.

جدير بالذكر أن قوات القمع الصهيونية، اقتحمت صباح اليوم الاثنين، قسم (7) في سجن الرامون، وشرعت بحملة تفتيش كبيرة في أقسامه.

وأفاد مركز حنظله، بأن القوات الصهيونية أخرجت جميع الأسرى من القسم، وفتّشت الغرف وأقسام السجن بشكلٍ استفزازي ووحشي، وعبثت بمقتنيات الأسرى وعاثت بها خرابًا.

وأضاف المركز أنّه خلال المداهمات تم إخراج جميع الأسرى المتواجدين في الغرف التي تم اقتحامها.

ويتواجد في القسم الذي جرى اقتحامه الأسير كميل أبو حنيش، وآخرين من قيادة الشعبية وكوادرها في الرامون.

وتُنفّذ قوات القمع اقتحامات بشكلٍ دوري في السجون، وتُنكّل بالأسرى، وتُصادر في مرات كثيرة مقتنياتهم الشخصية، وتُعيث في الأقسام خرابًا، وذلك ضمن سياسة الاحتلال الممنهجة في التنغيص وتشديد الخناق على الأسرى والتنكيل بهم داخل السجون الصهيونية.

وطالب “حنظلة” بضرورة الوقوف بجانب الأسرى دعمًا لقضيتهم السامية، وفضح الممارسات التي تنتهجها إدارة السجون بحق المعتقلين، سيّما التنكيل والنقل التعسفي، المخالفيْن لكل القوانين الدولية.

بوابة الهدف

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه