الأسد: اغتيال سليماني سيزيد محوّر المقاومة عزمًا على الوقوف في وجه أميركا

قال الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الجمعة، إن “الشهيد قاسم سليماني قضى حياته في خدمة بلده والعمل الوطني ومحور المقاومة والقضايا المحقة”. وأضاف الأسد في برقية رسمية للتعزية باستشهاد...

قال الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الجمعة، إن “الشهيد قاسم سليماني قضى حياته في خدمة بلده والعمل الوطني ومحور المقاومة والقضايا المحقة”.

وأضاف الأسد في برقية رسمية للتعزية باستشهاد القائد في المقاومة قاسم سليماني، إن “الشعب السوري لن ينسى لسليماني وقوفه إلى جانب الجيش العربي السوري في دفاعه عن سوريا ضد الإرهاب”، مُؤكدًا “نحن واثقون من أن هذه الجريمة ستزيد محوّر المقاومة عزمًا على الوقوف في وجه السياسة الأميركية التخريبية”.

وشدّد الأسد على أن “نهج الشهيد القائد قاسم سليماني ورفاقه سيزداد رسوخًا في عقول الشباب المقاوم”. 

وأعلن التلفزيون الرسمي العراقي فجر اليوم استشهاد قائد “فيلق القدس ” الإيراني قاسم سليماني، ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس في قصف على مطار بغداد.

وفي وقتٍ لاحق، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” رسميًا تنفيذ عملية عسكرية في بغداد استهدفت قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني، مُضيفةً “إن الجيش بناء على تعليمات الرئيس قتل قاسم سليماني”، على حد وصفها.

ولقي العدوان الأمريكي الجديد فجر اليوم على الأراضي العراقية الذي أسفر عن استشهاد قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، إدانة واستنكارًا دوليًا وفلسطينيًا واسعًا، على المستوى الرسمي والفصائلي والشعبي.

بوابة الهدف

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه