استنكار وإدانة..لأجهزة أمن الذل والعار

القدس عاصمة فلسطين الأبدية اتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية ” المستقل ” في الشتات –اتحاد الشرعية و الصمود والمقاومة      إتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية ” المستقل ” في...

القدس عاصمة فلسطين الأبدية

اتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية ” المستقل ” في الشتات –اتحاد الشرعية و الصمود والمقاومة

     إتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية ” المستقل ” في الشتات – إتحاد الشرعية والصمود والمقاومة – يدين ويستنكر بشِدَّة وبالغ الْحِدَّة ، قيام أجهزة أَمن السلطة اللاوطنية واللاأخلاقية واللاإنسانية بالوكالة عن أجهزة أَمنِ الكيان الصهيوني اليهودي العنصري الإِرهابي المحتل، بالإعتداء الهمجي اللاأخلاقي،  واستخدام العنف المفرط ، لإخراج إخوتنا الشرفاء المُعتصمين داخل مقرات اللجنة الدولية للصليب الأَحمر ، تضامُناً وتكاتفاً ودعماً للمناضل المجاهد الكبير الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ ٨٠ يوماً ، احتجاجاً على ما يتعرض له هو وإخوانه الأسرى من الظلم الفاحش ، والمعاملة العنصرية، بالغة السوء من سلطات السَّجان، والقضاء العنصري الصهيوني المحتل .

بينما تغُضُّ السلطة المتَسَلِّطَة النَّظَر عمَّا يقوم به قطعان المستوطنين من الإستيلاء على الأَراضي بالقوة وتسييجها والإعتداء على أصحابها، وإهانتهم وإذلالهم في قرية بيت دجن ومناطق أخرى، ووضع مساكن مؤقتة، والإعتداء والضرب المُبَرِّح لقاطفي الزيتون في برقه، واقتحام رام الله والمخيمات لاعتقال المواطنين. أَلَيْسَ من مهمات السلطة أيضاً حماية المواطنين؟!.

إنَّ ما يحصل اليوم على أرض الواقع، يَدُلَّ دلالةً واضحةً على أنَّها ما زالت تكذب وتخدع شعبنا الصامد المناضل وأنّ التنسيق الأمني ما زال قائماً.

التحرير إرادتنا والعودة هدفنا والوحدة غايتنا

الذل والعار للعملاء والأجراء

الأمانة العامة

لا تعليق

اترك رد

*

*

اخرجه